السبت، مارس 13، 2010

مايكروسوفت تطور تخزين البيانات في الجلد


بقلم  سمير باتير
يعمل الباحثون في مختبرات مايكروسوفت على تطوير تقنية إدخال البيانات في جلد الإنسان تحت اسم Skinput وهي اختصار لعبارتي إدخال البيانات والجلد، كوسيلة لحفظ البيانات ونقلها مثل أقراص فلاش، وفقا لبيان من مايكروسوفت للأبحاث.

وفي هذه الحالة يعرض جلد اليد البيانات وعندما يضغط المستخدم يتولى الكمبيوتر تحليل صوت الجسم (وتختلف الأصوات حسب كثافة العظام وعوامل أخرى).
ستعرض مايكروسوفت هذه التقنية في شهر أبريل.

وتعاونت مايكروسوفت مع جامعة كارنيجي ميلون لتطوير نموذج أولي من تقنية سكينبوت Skinput لتحويل الجلد إلى وسيلة إدخال باللمس. تعتمد التقنية على صوتيات الضغط على الجلد للتعرف على اللمس وإسقاط الصور التي تحمل الاوامر والأزرار في القوائم على جلد الساعد لجعله سطحا يتقبل التعامل باللمس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق